الجمعة، 6 أكتوبر 2017

أنتِ روحي بقلم مي محمد

أنتِ روحي.. هل من الممكن ان افتح عيناي ولا اراكي؟!
هل من الممكن ان ترحلي ولا تعودي؟!
هل من الممكن ان اكون انا من يفقدك حياتك ويتسبب بنزول دموعك؟
لا..لن استطيع تحمل آلام فراقك او آلام حزنك..
اتعلمين لماذا؟!
لانك انتي روحي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

طريقة التحميل من المدونة

طريقة تحميل ملفات pdf من media fire والمدونة